المسار الآمن مع تطبيق Averto

تطبيق رائع لإستكشاف الطريق ومعرفة المخاطر الموجودة فيها

1

تطبيق Averto – بدأت الفكرة عام 2014 عندما كانت ليبيا تعاني من توتر شديد في الحالة الأمنية وبعض من مناطقها تشهد حروبا كبيرة فقام شاب بإنشاء مجموعة على الفيسبوك هدفها اجابة الناس بالمسارات والطرق الخالية من التوتر والحروب والمشاكل ففكرة المجموعة تقوم على اجابات الناس القاطنين في تلك الطريق او بالقرب منها او قد مرو بها سابقا فمثلا عندما تقوم بالسؤال عن هل الطريق آمن في تلك المنطقة او هل يمكنني المرور من ذلك الطريق فستتحصل على اجابات مختلفة والهدف منها واحد وهو ان تصل ان شاء الله الى وجهتك آمنا سالما بعد ان تقرأ هذه التعليقات. اسم المجموعة: المسار الآمن – Safe path.

المسار الآمن مع تطبيق Averto

ولمحدودية المميزات الخاصة بالمجموعات على الفيسبوك لم تظل فكرة المسار الامن كمجموعة فقط ولكن تمت العناية بها وتطويرها وتحويلها الى تطبيق على هواتف الأندرويد تحت مسمى تطبيق Averto بمزايا مهمة والذي كان لي فرصة لقاء مؤسسه عبد الله الحسناوي عبر الانترنت وقد قمتُ بتوجيه بعض الاسئلة المهمة وسنستعرضها لكم في هذا المقال تباعا…

حدثني عن تطبيق اڤيرتو ( Averto ) كيف كانت البداية؟

بدأ الامر عام 2014 عندما اندلع صراع عنيف في طرابلس العاصمة وفي خضم الصراع سافرنا الى تونس برا ولكن عند العودة وداخل حدود المدن المحيطة بطرابلس اخبرونا بعض الاصدقاء ان لا نتقدم بسبب اطلاق النار العشوائي وقد تعرضنا للعديد من الشقاء وحالات الرعب اثناء هذا السفر لخطورة الطريق وللإطلاق العشوائي للنيران ولوجود جميع انواع الاسلحة في الطرق الرئيسية والفرعية قررنا البقاء في المدينة التي وصلنا اليها لمدة ثلاثة ايام وفي كل صباح كنا نذهب الى أحد المقاهي في انتظار هدوء التوتر لنتمكن من الوصول الى وجهتنا حتى تحصلنا على صديق لديه دراية بالطرق الفرعية الآمنة وقام بإيصالنا الى وجهتنا، فقد اقتصرت مصادرنا للحصول على المعلومات حول الطريق من المكالمات ومشاركات وسائل الاعلام والسكان المحليين وبعض الاصدقاء.

فوسائل الاعلام ووكالات الانباء وغيرها من بعض صحفات التواصل الاجتماعي إما متحيزة او مشكوك في مصداقيتها كما لا تتوفر مصادر معلومات موثوقة في الوقت الحقيقي للحالة الأمنية وللطرق كل هذه النقاط ادت الى تنامي الفكرة وزيادتها واصبح أمر انشاء تطبيق يساعد على معرفة المسار والطريق الآمن أمر لا مفر منه ويجب القيام به سريعا.

ماهي فكرة تطبيق Averto وماهو هدفه (نبذة)؟

أفيرتو تطبيق امان شخصي يساعد في الحفاظ على سلامة الأشخاص من مناطق النزاع والحروب والأخطار والكوارث الطبيعية التي تهدد الحياة، كما تهدف منصة التداول لدينا على توفير مصدر صادق وموثوق للتوعية والسلامة الأمنية في الوقت الحقيقي.

أما طريقة الحصول على المعلومات في التطبيق فهي من مستخدمي تطبيق Averto نفسهم، فعندما يشاهد مستخدم التطبيق خطر ما بالقرب منه يقوم بفتح التطبيق ويضع تحذير في المكان الذي حدث فيه الشيء او الخطر الأمني ليظهر فيما بعد على التطبيق لبقية المستخدمين.

لدى تطبيق تطبيق Averto استراتيجية Averto’s Credibility Scoring Engine CSE والتي تقوم باحتساب مصداقية ما تم وضعه داخل التطبيق حول اماكن التوتر الأمني بناء على نقاط متعددة سواء قام المستخدم بوضع تحذير او بالتصويت عليه ومن امثلة هذه النقاط المسافة بين مقدم التنبيه والمصوت عليه.

كما سنقوم بتحسين وتعديل وضبط الـ Credibility Scoring Engine CSE ليعمل بدقة اكبر والذي سيتيح لنا في المقابل التوسع بسرعة في بلدان أخرى.

فريق تطبيق Averto اعطنا نبذة عنه:

بالنسبة لفريقنا
بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة، سأتجنب مشاركة أسماء أعضاء الفريق المقيمين في ليبيا.

يتكون فريقنا من مجموعة صغيرة من الأفراد موهوبين وذوي أداء عالي، بعضهم يعمل لحسابه والبعض الاخر لديه وظيفة بدوام كامل. وهم جميعا جزء من عائلتنا.

  • مؤسس التطبيق عبدالله الحسناوي – Founder
  • Lead Backend Developer
  • Lead Android Developer
  • Frontend Developer
  • Community Operations Lead
  • Marketer / Designer
  • Marketer

هدفنا هو بناء تطبيق رائع وخلق فرص للناس في ليبيا للتعلم من تجاربنا والانضمام إلينا في رحلتنا. يمكنكم التواصل معنا عبر [email protected]

من ماذا استوحيت اسم وشعار التطبيق؟

بداية الأمر أُطلق على المشروع اسم “Safe Path”، ولكن نظرا لأن هذا الاسم محمي بحقوق الطبع والنشر في الولايات المتحدة كان علينا ان نقوم بإعادة تسمية هذا الاسم ليصبح باللاتينية Averto والذي تعني تجنب. لقد اكتشفنا اسم Averto بعد بحث طويل عن اسم جدير. ففي اللحظة التي رأيت فيها الاسم عرفت انه الاسم المناسب والصحيح لهذا التطبيق.

اما بالنسبة لألوان وشكل الشعار فهي ترمز الى:

  1. المسار الخطير والذي يعني نهاية المسار وعدم الذهاب.
  2. مسار انتقالي من الخطر الى الأمان.
  3. المسار الآمن الذي يجب ان يسلكه المستخدمين.

كم استغرقتم من وقت في تطوير التطبيق؟

اليك التسلسل الزمني التالي لبداية التطبيق وحتى عملية الاطلاق الاولى:

– تم إنشاء مجموعة الطريق الآمن – كدليل على النموذج الأولي للمفهوم.

وأهدافنا كانت:

  • توفير حل مؤقت للأشخاص الذين يعيشون في طرابلس.
  • بناء مجموعة او مجتمع قوي يساعدنا في تصميم وبناء منصتنا من خلال المساهمة الهادفة.
  • دراسة ردود الأفعال وسلوك المستخدم والافكار حول المتطلبات.
  • قاعدة مستخدم تجريبية لإختبار محرك سجل المصداقية وتعديله قبل توسيع نطاق خدماتنا إلى البلدان الأخرى لمساعدة الأشخاص في جميع أنحاء العالم بنفس الحاجة.
  • الرغبة في إنشاء تطبيق نموذجي لمشروعي السنوي النهائي.

– في أواخر عام 2016 بعد التخرج، عدت إلى الولايات المتحدة لأكون بالقرب من عائلتي.

ولم يكن للأمر بداية فعلية حتى منتصف عام 2017 بعد أن استقريت وبدأت أعمل كمطور تطبيقات، حيث تمكنت من البدء في تمويل المشروع وتخصيص فترات الراحة من وقتي لتطوير تطبيق ذو جودة وانتاجية عالية.

ماهي المنصات التي يتوفر عليها التطبيق في الوقت الحالي؟ وهل سيتوفر على منصات اخرى؟

يتوفر التطبيق في الوقت الحالي على نظام الأندرويد مع وجود نسخة ويب للمستخدم المتقدم (لمطوري التطبيق) ونخطط ان نقوم بإطلاق نسخة ويب للمستخدمين ايضا. سنقوم بتركيز جهودنا في الوقت الحالي لتحسين التطبيق ليلاقي المتطلبات وايضا توفيره على شاشات مختلفة ومع القليل من الدعم سنقوم بتدشين اول الخطوات لتوفيره على نظام iOS.

هل يتم حماية البيانات الخاصة بالمستخدمين بشكل جيد؟

كما تلاحظ، لا يمكن للمستخدم عرض الاسم او البريد الالكتروني الخاص بالمستخدمين الآخرين إلخ. نحن نحاول الحفاظ على أقل قدر ممكن من المعلومات التعريفية. ونعمل باستمرار على تعزيز أمان تطبيقنا من خلال دمجه في خطوط التطوير الخاصة بنا. كما لا نقوم بتخزين معلومات موقع المستخدمين بشكل واضح في أنظمة الخلفية. بدلاً من ذلك نعتمد على المسافة كحل بديل وأكثر أمانًا.

ماهي اكبر التحديات اللي واجهتكم مع التطبيق؟

الوقت والموارد المحدودة. أعمل حاليًا كمطور بدوام كامل، لذا يجب أن أعمل خلال الليالي وعطلات نهاية الأسبوع. كما ان العمل بميزانية محدودة يقوم بتقليل موارد ومصادر التطوير والذي يعكس سلبا على السرعة في الانجاز.

هدف ورؤية التطبيق رائعة ماهي مخططاتك المستقبلية بالخصوص؟

بعد تحقيق الاستقرار الأولي وتسجيل درجات الثقة لدينا في ليبيا، نخطط لطرح خدماتنا في الدول الأخرى التي تواجه تحديات مماثلة. يمكننا بعد ذلك التركيز على توسيع مصادر البيانات والشراكات والتي سترجع بالنفع على المستخدمين.

هل تعتمدون على آليات معينة لترويج تطبيق افيرتو؟

نعتمد بشكل اساسي على استراتيجيات التسويق الرقمي التقليدي للتطبيقات كما نعمل على اشراك المستخدمين في المساعدة على التسويق والذي بدوره سيعمل على سد الفجوة بين وسائل التواصل الاجتماعي وتطبيقنا وتحفيز المستخدمين ليكونوا سفراء للتطبيق ومجتمعه.

انتهى الحوار بين الكاتب و عبد الله الحسناوي بعد اخذ بعض المعلومات المهمة للقارئ وسننتقل الآن للتطبيق وتنزيله وطريقة التسجيل فيه:

تنزيل أفيرتو Averto

نسخة الاندرويد متوفرة عبر هذا الرابط للتنزيل المباشر من بلاي ستور: من هنا

بعد تنزيل التطبيق ادخل عليه وقم بالتسجيل ادخل بياناتك وانتظر بريد الكتروني لتعفيل الحساب.

تسجيل حساب بتطبيق Averto

سيصلك بريد الكتروني لتفعيل الحساب قم بتفعيله لتتمكن من الدخول على التطبيق ورؤية اماكن الخطر واضافتها. عند الدخول على التطبيق ستلاحظ وجود رسالة ترحيبية ومن ثم سيطلب منك السماح له بالوصول الى الموقع الجغرافي وافق له على ذلك حتى تتمكن من عرض اقرب اشارات التحذير.

فوائد تطبيق افيرتو

الان ستلاحظ وجود العديد من الاماكن من حولك ولمعرفة تفاصيل التحذيرات الموجودة اضغط عليها وتحصل على تفاصيلها فإذا كنت في عين المكان ووجدت ان هذا التحذير حقيقي قم بالتصويت بالايجاب واذا تعتقد انه غير حقيقي قم بالتصويت بالسلب.

عرض بيانات Averto

لإظافة تحذير على التطبيق ليظهر للآخرين قم بالضغط على علامة المؤشر ثم اضغط على استمرار بعد ذلك اضغط على استمرار مرة اخرى واختر القسم او التصنيف الخاص بالخطر واذا لم يكن موجودا اختر الخيار الأول فعلى سبيل المثال في الصور التالية سنقوم بإظافة تحذير مروري، اختر التصنيف او القسم الفرعي وهو ازدحام مروري ثم أكّد البيانات بكتابة بعض التفاصيل واضغط على إرسال لتظهر بعد المراجعة على التطبيق لغيرك…

تسجيل بيانات تحذير تطبيق Averto

المدونة: جزاكم الله خيرا على هذا التطبيق فهو عمل انساني هائل ومفيد وسيقوم بمساعدة العديد من الاشخاص في تجنب المخاطر والتحذيرات التي تعترض طريقهم.

قد يعجبك ايضا
1 التعليق
  1. سيف قال

    اريد تطبيق يحمل بطاقة مرابحة الائتمانية من مباشر للأفراد من موقع الراجحي

تعليقك يسعدنا...

لن يتم عرض بريدك الالكتروني للزوار.

تستخدم مدونة التطبيقات ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لتحسين تجربتك. سأفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك في اي وقت. فهمت قراءة المزيد